مقالات مهمة

استطلاع الرأي

من يقع بالحب أول الرجل او المرأة؟

عبارات يجب ألا تقوليها لطفلك

تاريخ النشر:   

على الأغلب أنك توقفت عن استخدام مثل هذه العبارات القديمة لأطفالك: "انتظر وسترى حين يعود والدك الى المنزل" أو "أتمنى لو كنت تشبه أختك". لكن هنالك الكثير من العبارات الأقل وضوحاً والتي يجب تجنبها من أجل بناء شخصية متزنة لطفلك.

عبارات يجب ألا تقوليها لطفلك
فریق المیدلایف
صاحب المقال: فریق المیدلایف

وهذه العبارات اليومية ضررها أكبر من نفعها، وهي:

1. "عملٌ رائع": أظهرت الأبحاث أنّ إطلاق عبارات عامة مثل: "فتاة رائعة" أو "ولد رائع" في كل مرة يبرع فيها الطفل في مهارة معينة تجعله يعتمد على إطرائك عليه بدلاً من دافعه الشخصي. اترك المجد له عندما يبرر لك سبب قيامه بالتحديد بذلك. فمثلاً بدلاً من قولك له: "كان أدائك في المباراة رائعاً " قل له: "كانت مساعدة جميلة، أعجبتني طريقة اهتمامك بزميلك بالفريق".

 

2. "التكرار يعلم الشُطّار": من الصحيح أنه كلما كرّس طفلك المزيد من الوقت في تعلّم مهارة ما كلما زاد في صقلها. ولكن يمكن لهذه العبارة أن تزيد من شعوره بالضغط لتحقيق الفوز أو التفوّق. وتُبين للطفل أنه إذا أخطأ فهذا يعني أنخ لم يتدرب بما فيه الكفاية. وأكيد أنك رأيت أطفالاً من حولك يُعَنِفون أنفسهم متسائلين: ما الذي يحدث لي؟ مع أني اتدرب واتدرب واتدرب ولكنني لست الأفضل. حاول أن تشجّع طفلك على العمل بجد، لكي يتحسّن ويشعر هو وأنت بالفخر بتطوره.

 

3. "أنت بخير": عندما يقع طفلك ويخدش ركبته ويبدأ بالبكاء، فإن أول ما تقوم به أنك تطمئنه وتخبره أنه لم يُجرح بشدة وأنه بخير وهذا سيجعله يشعر بالسوء فقط. عندما يبكي طفلك لأنه لا يشعر أنه على ما يرام، يجب عليك أن تساعده على فهم مشاعره والتعامل معها وليس إهمالها. حاول أن تضمه وتقر بما يشعر به بقولك: " كانت وقعه مخيفة"، ثمّ اسأله برغبته بوضع ضمادة أو قبلة أو كليهما.

 

4. "هيا أسرع": إذا تباطأ طفلك في تناول الفطور، أصر علىى ربط حذاؤة الرياضي (و ان لم يتقن الطريقة بعد)، وكان على وشك أن يتأخر للذهاب الى لمدرسة مرة أخرى، فإن الضغط عليه ليُسْرِع لن يحل الوضوع وإنما سوف يخلق ضغوطاً إضافية. فإن تخفيف نبرة صوتك بقولك "هيا بنا نسرع" تبين أنكم الإثنان بنفس الفريق. ويمكنك أيضاً تحويل الموضوع إلى لعبة سباق، بقولك "هيا بنا نتسابق لنرى من يجهز أولاً؟"

 

5. "أنا اتبع نظاماً غذائيا": اذا كنت تراقب ما تتناول من سعرات حرارية، ابقي ذلك الأمر لنفسك. إذا شاهدك طفلك وأنت تقيس وزنك يومياً، ويسمعك تتحدث عن كونك سميناً، فإنه من الممكن أن يتطور عنده صورة غير صحيحة عن الجسم الصحي. من الأفضل القول "أنني اتناول أكل صحي لأني أحب كيف يجعلني أشعر"، و استخدم نفس الأسلوب عند التحدث عن ممارسة التمارين الرياضية، حيث أن قول أنني أحتاج لعمل التمارين الرياضية يمكن أن يبدو وكأنه شكوى. لكن القول أنّ الطقس بالخارج جميل، سأتمشّى قليلاً، يمكن أن يلهم أطفالك لينضموا إليك.

 

6. "لا يمكننا تحمّل تكلفة ذلك": من السهل استخدام هذه العبارة عندما يتوسل طفلك لتشتري له أحدث الألعاب. ولكن القيام بذلك يمكن أن يبين أنك لست مسيطراً على وضعك المالي، مما يستدعى الخوف لدى الأطفال. وأيضاً عند شرائك مواد منزلية باهظة الثمن يمكن لاطفالك الكبار أن يحاسبوك على هذا الفعل. اختار طرق بديلة لتوصيل نفس الفكرة: "لن نشتري هذا لأننا يجب أن نوفر المال لشراء الأمور الأكثر أهمية". وإذا أصرّ الطفل على المزيد من المناقشة، فيمكنك تحويل النقاش للشرح عن كيفية وضع الميزانية وإدارة المال.

 

7. "لا تتحدث مع الغرباء": هذا مفهوم صعب استيعابخ من قبل الأطفال الصغار. حتّى ولو كان الشخص غير مألوف ممكن أن لا يعتبره طفلك شخص غريب إذا كان لطيفاً معه. بالإضافة إلى ذلك يمكن أن يفهموا العبارة بطريقة خاطئة ويرفضوا المساعدة من ضباط الشرطة أو رجال الإطفاء الذين لا يعرفونهم. بدلا من تحذير طفلك من الغرباء، اطرح عليه بعض الأمثلة: "ماذا ستفعل إذا قدّم لك رجل لا تعرفه الحلوى وأراد أن يوصلك للمنزل؟" اتركه يجيب ثمّ ارشده الى الطريقة الصحيحة للتعامل مع مثل هذا الموقف. ولأنّ غالبية حالات إختطاف الأطفال تتم من قبل أشخاص يعرفهم الطفل، فيمكنك تعليمه شعار السلامة التالي: "يجب إعلامي على الفور إذا كان أي شخص يجعلك حزيناً، أو خائفاً أو مشوشاً". 

 

8. "كن حذراً": في الواقع ان قول كن حذراً لطفلك عندما يكون علي الأرجوحة أو ينوي ركوب الزلاقة في منطقة الألعاب فإن من المرجّح أنه سوف يقع. ويمكن لكلماتك أن تلهيه عما يفعله وتفقده التركيز. إذا كنت تشعر بالقلق فيمكنك الإقتراب منه للتصرف السريع في حال تعثره مع بقائك هادئاً قدر استطاعتك.

 

9. "لن تتناول الحلوى إلا إذا انهيت عشائك": استخدام هذا التعبير يزيد من قيمة الحلوى عند الطفل ويقلل استمتاعه بتناول الوجبة (عكس ما تريد تحقيقه). يمكن أن تستخدم الجملة "نحن نتناول الطعام اولاً ثمّ الحلوى"، اختلفت الصياغة مع أثر أكثر ايجابية على طفلك.

 

10. "دعني اساعدك": لا تسارع في مساعدة طفلك عندما تراه يصارع في تركيب الأحجية. إذا تسرّعت في مساعدته من الممكن أن تقلل من استقلاليته وتجعله دائماً يبحث عن الآخرين للحصول على إجابات. بدلاً من ذلك، قم بطرح أسئلة توجيهية لمساعدته على حل المشكلة، مثل: هل تعتقد أن القطعة الكبيرة أو الصغيرة يجب ان توضع هنا؟ هيا نحاول

 

مقالات مشابهة

تسع علامات تدل على ان علاقتك في خطر
تسع علامات تدل على ان علاقتك في خطر
في بداية العلاقة الخاصة بك، فإنك على الأرجح تتغاضي عن أخطاء شريك حياتك، والعكس صحيح، لكن مع مرور الوقت فإن…
هل العلاقة الطيبة مع حماتك ممكنة ؟
هل العلاقة الطيبة مع حماتك ممكنة ؟
زوجك - مثل أي شخص آخر - له علاقة خاصة مع والديه و هذه العلاقة قوية عاطفيا. و هذا صحيح…
كيف تعثر على الحب مرة اخرى بعد الانفصال
كيف تعثر على الحب مرة اخرى بعد الانفصال
إنهاء العلاقة العاطفية يمكن ان تكون واحدة من أكثر التجارب المروعة في حياة المرء. ولكن في فترة ما بعد الانفصال…
عشرة طرق لمحاربة الحزن
عشرة طرق لمحاربة الحزن
بغض النظر عن مدى السعادة التي نعيشها، سوف نمر بأيام  نشعر فيها بالحزن. من المؤسف أن الشعور بالسعادة أصعب بكثير…
0 التعليق (من أجل نشر تعليقك سجل .)